بعد زيارة قام بها عميد بلدية الزاوية / جمال عبدالناصر بحر و أعضاء من البلدية بعد تنسيق من المهندس / عبدالمجيد حمزة رئيس مجلس ادارة الشركة العامة للكهرباء الأحد الماضي لعرض الملفات الخدمية الخاصة بمدينة الزاوية وطرحها امامه بمقر عمله بالمجلس الرئاسي ، وبعد موافقة السيد / فائز السراج رئيس حكومة الوفاق عليها تم دعوته لزيارة المدينة مباشرة ..

وفي يوم الثلاثاء الموافق 25 /12/2018 م دخل السيد / رئيس الحكومة صحبة السيد / خالد المشري رئيس المجلس الأعلى وعدد من وكلاء الوزارات والمسؤولين للمدينة حيث كان في استقبالهم السيد عميد البلدية وأعضاء المجلس البلدي وكذلك مدير مديرية أمن الزاوية وضباط وضباط صف عسكريين ، إضافة إلى مسؤولي القطاعات ومجلس حكماء وشورى ومشائخ المدينة و مؤسسات من المجتمع المدني ، وعدد من القنوات الإعلامية …

هذا وتم استقباله بمركز البحوث الطبية وسط عدد كبير من الضيوف ..

وعلى هامش هذا اللقاء قام السيد رئيس الحكومة ورئيس المجلس الأعلى للدولة والوفد المرافق بزيارة لعدد من الاماكن بالمدينة منها ميناء الزاوية البحري الذي استدلت الستارة على حجر الأساس الخاص به كمشروع هام واستراتيجي من شأنه تقديم الجديد والمفيد للمدينة والمنطقة الغربية عامة و مستشفي الزاوية التعليمي و ميدان الشهداء ..
ثم انتقلوا الي مركز البحوث الطبية
ألقيت الكلمات التي استهلها السيد / عميد البلدية الذي أوضح فيها سبب زيارة رئيس الحكومة والوفد المرافق له ، والتي تمثلت في موافقة السيد السراج لعدد عشرة ملفات خدمية تخص المدينة ، وايضا الوقوف عليها على ارض الواقع ..

وكانت الكلمة من بعده للسيد / رئيس الحكومة الذي أكد على سعادته الغامرة عند دخوله مدينة الزاوية التي وصفها بأنها أرض الجهاد وأن زيارته لها هي زيارة لدعمها والوقوف على مختنقاتها لوضع الحلول لها ، وان المدينة تهمه كما تهمه ليبيا عامة .

التصنيفات: الأخبار

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.